منتدى الدكتور ياسر عبدالله
مرحباً بكم في منتدى الدكتورياسرعبدالله للتأصيل الإسلامي








منتدى الدكتور ياسر عبدالله

إسلامـــــــي - تربـــــــــوي - تعليـــــــمي - إجتماعــــــي- تكنولوجـــــــي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  ما بين معترك الأحداق والمهج ...... شعر" ابن الفارض"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أسماءعبد الجابرمحمد
عضو برونزي
عضو برونزي


عدد المساهمات : 223
تاريخ التسجيل : 27/03/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: ما بين معترك الأحداق والمهج ...... شعر" ابن الفارض"   الأربعاء 10 أغسطس 2011 - 20:05

[size=18]

مـا بَـيْنَ مُـعْتَركِ الأحـداقِ والمُهَجِ *** أنــا الـقَتِيلُ بـلا إثـمٍ ولا حَـرَجِ
ودّعـتُ قبل الهوى روحي لما نَظَرْتَ *** عـينايَ مِنْ حُسْنِ ذاك المنظرِ البَهجِ
لـلَّـهِ أجـفانُ عَـينٍ فـيكَ سـاهِرةٍ *** شـوقاً إلـيكَ وقـلبٌ بـالغَرامِ شَـجِ
وأضـلُـعٌ نَـحِلَتْ كـادتْ تُـقَوِّمُها *** مـن الـجوى كبِدي الحرّا من العِوَجِ
وأدمُـعٌ هَـمَلَتْ لـولا الـتنفّس مِن *** نـارِ الـهَوى لم أكدْ أنجو من اللُّجَجِ
وحَـبّذَا فـيكَ أسْـقامٌ خَـفيتَ بـها *** عـنّي تـقومُ بها عند الهوى حُجَجي
أصـبَحتُ فـيكَ كـما أمسيَتُ مكْتَئِباً *** ولـم أقُـلْ جَـزَعاً يا أزمَةُ انفَرجي
أهْـفُو إلـى كـلّ قَـلْبٍ بـالغرام لهُ *** شُـغْلٌ وكُـلِّ لـسانٍ بـالهوى لَـهِجِ
وكُـلِّ سَـمعٍ عـن اللاحي به صَمَمٌ *** وكـلِّ جَـفنٍ إلـى الإِغـفاء لم يَعُجِ
لا كـانَ وَجْـدٌ بِـه الآمـاقُ جـامدةٌ *** ولا غـرامٌ بـه الأشـواقُ لـم تَهِجِ
عـذّب بما شئتَ غيرَ البُعدِ عنكَ تجدْ *** أوفـى مـحِبّ بـما يُـرضيكَ مُبْتَهجِ
وخُـذْ بـقيّةَ مـا أبـقَيتَ مـن رمَقٍ *** لا خيرَ في الحبّ إن أبقى على المُهجِ
مَـن لي بإتلاف روحي في هوَى رَشَإٍ *** حُـلْوِ الـشمائل بـالأرواحِ مُـمتَزِجِ
مَـن مـاتَ فـيه غَراماً عاشَ مُرْتَقِياً *** مـا بـينَ أهلِ الهوَى في أرفع الدّرَجِ
مُـحَجَّبٌ لـو سَـرى في مِثلِ طُرَّتِهِ *** أغـنَتْهُ غُـرّتُهُ الـغَرّا عـن السُّرُجِ
وإن ضَـلِـلْتُ بـلَيْلٍ مـن ذوائِـبهِ *** أهـدى لـعيني الهدى صُبحٌ من البَلجِ
وإن تـنَفّس قـال الـمِسْكُ مُـعْترفاً *** لـعارفي طِـيبِه مِـن نَـشْرِهِ أَرَجي
أعـوامُ إقـبالِهِ كـاليَّومِ فـي قِـصَرٍ *** ويـومُ إعـراضِه في الطّول كالحِججِ
فـإن نـأى سائراً يا مُهجَتي ارتحلي *** وإن دَنـا زائـراً يـا مُقلتي ابتهِجي
قُـل لـلّذي لامـني فـيه وعـنّفَني *** دعني وشأني وعُد عن نُصْحك السمِجِ
فـاللّوْمُ لـؤمٌ ولـم يُـمْدَحْ بِـهِ أحَدٌ *** وهـل رأيـتَ مُـحِبّاً بـالغرام هُجي
يـا سـاكِنَ القلبِ لا تنظُرْ إلى سكَني *** وارْبَـحْ فـؤادك واحـذَرْ فتنةَ الدّعجِ
يـا صـاحبي وأنا البَرّ الرّؤوفُ وقد *** بـذَلْتُ نُـصْحِي بـذاكَ الحيّ لا تَعُجِ
فـيه خَـلَعْتُ عِـذَاري واطّرَحْتُ بِهِ *** قَـبولَ نُـسْكيَ والمقبولَ من حِججي
وابـيَضّ وجـهُ غَـرامي في محَبّتِهِ *** واسْـوَدّ وجْـهُ مـلامي فيه بالحُجَجِ
تـبـارَكَ الـلَّهُ مـا أحـلى شـمائلَهُ *** فـكمْ أمـاتَتْ وأحْـيَتْ فيه من مُهَجِ
يـهوي لـذِكْرِ اسمه مَنْ لَجّ في عَذَلِي *** سَـمعي وإن كـان عَـذلي فيه لم يَلِجِ
وأرحَـمُ الـبرْقَ فـي مَسراهُ مُنْتَسِباً *** لـثَغْرِهِ وهـوَ مُـسْتَحيٍ مـن الـفلَجِ
تـراهُ إن غـابَ عـنّي كُـلُّ جارحةٍ *** فـي كـلّ مَـعنى لـطيفٍ رائقٍ بَهجِ
فـي نـغْمَةِ الـعودِ والنّايِ الرّخيم إذا *** تَـألّـقا بـينَ ألـحانٍ مـن الـهَزَجِ
وفـي مَـسَارحِ غِـزْلاَنِ الخمائلِ في *** بَـرْدِ الأصـائلِ والإِصباحِ في البلَجِ
وفـي مَـساقط أنْـداء الـغَمامِ على *** بِـساط نَـوْر مـن الأَزهـارِ مُنْتَسِجِ
وفـي مـساحِب أذيـالِ الـنّسيم إذا *** أهْـدى إلـيّ سُـحَيْراً أطيَبَ الأرَجِ
وفـي الـتِثاميَ ثَـغْرَ الكاسِ مُرْتَشِفَاً *** ريـقَ الـمُدامة فـي مُـسْتَنْزَهٍ فَرِجِ
لـم أدرِ ما غُرْبَةُ الأوطان وهو معي *** وخـاطري أيـن كـنّا غـيرُ مُنْزَعِجِ
فـالدّارُ داري وحُـبّي حـاضرٌ ومتى*** بـدا فـمُنْعَرَجُ الـجرعاء مُـنْعَرَجي
لـيَهْنَ رَكْـبٌ سَـرَوا ليلاً وأنتَ بهم *** بـسَيرِهم فـي صـباحٍ مـنكَ مُنْبَلِجِ
فـلْيَصْنَع الـرّكْبُ ما شاؤوا بأنفسهِم *** هـم أهـلُ بدرٍ فلا يخشونَ من حرَجِ
بـحَقّ عِـصيانيَ الـلّاحي عليك وما *** بـأضلُعي طـاعةً لـلوَجْدِ مـن وهَجِ
انْـظُر إلـى كـبِدٍ ذابت عليكَ جَوىً *** ومُـقْلَةٍ مـن نـجيعِ الـدّمع في لُجَجِ
وارحَـمْ تَـعَثُّرَ آمـالي ومُـرْتَجَعي *** إلـى خِـداعِ تَـمَنّي الـوَعْدِ بالفرَجِ
واعْطِفْ على ذُلّ أطماعي بهَلْ وعسى *** وامـنُنْ عليّ بشرْح الصدر من حرَجِ
أهـلاً بـما لـم أكُـنْ أهْـلاً لمَوقِعِه *** قَـوْلِ الـمُبَشِّرِ بـعد الـيأس بالفرَجِ
لـكَ الـبِشارةُ فـاخْلَعْ مـا عليكَ فقد *** ذُكِـرْتَ ثَـمّ عـلى ما فيكَ مِنْ عِوَجِ
******************************
البحر: البسيط (مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن)
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أريج
عضو ملكي
عضو ملكي


عدد المساهمات : 5089
تاريخ التسجيل : 02/08/2010
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: ما بين معترك الأحداق والمهج ...... شعر" ابن الفارض"   الأربعاء 10 أغسطس 2011 - 21:07

بارك الله فيكى أسماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما بين معترك الأحداق والمهج ...... شعر" ابن الفارض"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدكتور ياسر عبدالله :: الترويح عن النفس :: الترويح عن النفس :: جنة المواهب والابداعات-
انتقل الى: